تسجيل الدخول

تربية وآداب (71)

إن النظر في عمليات إصلاح وتطوير مناهج التعليم أمر مطلوب لمواكبة مستجدات العملية التعليمية وإيجاد بيئة مثالية تتعامل وفقاً لأحدث نظم التعليم العصرية، ووفقا لمتطلبات المرحلة حضارياً واقتصادياً وسياسياً، لتكون ذات محتويات مهنية تعطي مخرجات يحتاجها سوق العمل، وهذا ما حرصت عليه الرؤية التي أطلقها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للسعودية في 2030، وأيّد ذلك مقولته الأخيرة " لن نستمر في العيش في حقبة ما بعد 1979 فقد ولت تلك الحقبة"،  حيث أكدت الرؤية في بنودها إلى ضرورة تطوير المناهج التعليمية، وحيث كان الهدف الاستراتيجي الرابع لبرنامج "التحول 2020…
نشرت في تربية وآداب
تتداخل عمليات المنهج الدراسي وتتقارب بصورة يصعب معها تحديد الفرق بينها ومن بين هذه العمليات عمليتي تطوير المنهج وهندسة المنهج, وللدلالة على جزء من هذا التداخل والتي يتضح معها الاتساع الاصطلاحي بين عمليات المنهج كما في العبارة القائلة بأن "تطوير المنهج هو عملية من عمليات هندسة المنهج يتم فيه تدعيم جوانب القوة ومعالجة نقاط الضعف لكل عنصر من عناصر المنهج ".
نشرت في تربية وآداب
تنتاب أطفالنا حالات غضب في أوقات متعددة أحياناٌ نعلمها ومرات نجهل أسبابها، فنقضي وقت مع الطفل في سؤاله عن ماذا يبكيه وماذا يغضبه و لما كسر ألعابه ولما يضرب رأسه في الأرض ؟
نشرت في تربية وآداب
  تلخيص: هبة العدساني - كاتب زائر و باحثة دكتوراه في جامعة شيفيلد    في هذا الكتاب تلخص عابدة العظم تجربتها الفريدة في مجال التربية مع جدها علي الطنطاوي رحمه الله الذي تميز بأسلوبه البلاغي الذي يجذب السامع كما تفرد رحمه الله بتجربته الجميلة في تربية بناته وأطفالهن. وقد ركزت الكاتبة على تسعة نقاط مهمة تناولتها بالتفصيل وضرب الأمثلة من واقع حياة الشيخ رحمه الله. وكانت بداية هذا الكتاب عبارة عن مقالات منشورة في مجلة المجتمع الكويتية ثم ضمتها الكاتبة في كتاب واحد ليستفيد منه الجميع.
نشرت في تربية وآداب
نسعى جميعا لأن يكون أطفالنا بشخصيات متميزة و ناجحة و مستقلة بأن يكونوا مؤثرين و منتجين قادرين على العطاء شغوفين بالتعلم ذات مسؤولية , يظهرون الإحترام للفكرة و الرأي و للقانون . لكن هل نستطيع فعلا تحقيق ذلك مع أطفالنا ؟ وهل يتوجب علينا أن نقوم بجهود مضاعفة سواء بالوقت او بالإطلاع ؟ أو توفير بيئة بمعايير محددة ؟
نشرت في تربية وآداب
كعادتها اليومية تتجول بالمركز التجاري لبيع المناديل لساعات و قد أنهكها العطش و الجوع و غطت ملامحها الصفرة من التعب فهي تمشي لمسافات طويلة لتحصل على بعض من الريالات لتسلمها والدتها من أجل قوت يومهم , لمحتها إحدى المصورات الهاويات و قد جذبتها الطفلة بملامحها الجميلة و التي تنبأت بأنها ستلتقط لها صورة ستكون علامة فارقة بمسيرتها الفنية .
نشرت في تربية وآداب
الصفحة 1 من 12
موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017