تسجيل الدخول
هل  تتناقض صفة "الإبداع" مع دور " المعلم" ؟ كتبه  الخميس, 08 شباط/فبراير 2018 08:23

من هو المعلم المبدع؟ وماذا يعني أن تكون معلمًا مبدعًا؟ لا يمكننا تقسيم المعلمين لمعلم متكامل الإبداع ومعلم غير مبدع (Bramwell, Reilly, Lilly, Kronish & Chennabathni, 2011). فالتدريس يتطلب الإبداع، وذلك للإجابة على السؤال الشائع بين المعلمين: "كيف أجذب انتباه الطلاب لدرس هذا الأسبوع؟" يحمل كل أستاذ عبء هذا السؤال طوال وقت إعداده لخطة التعلم .

 

يتصور البعض أن الإبداع موهبة وميزة تُكتسب بالفطرة، ويصعب على الكثير اكتسابها بسهولة حيث ينبغي علينا بذل أقصى طاقاتنا لنكون مبدعين ولنقدم أفكارًا إبداعية. أعتقد أن المعلمين المبدعين في الحقيقة غير موهوبين بالفطرة في ابتكار الأفكار بل هم ماهرون في استخلاص واقتناص الأفكار من مختلف المصادر الممكنة.

سواء كانوا موهوبين أو غير موهوبين، يحتاج جميع المعلمين لجرعة من الإبداع لإحياء التعليم.

أين يمكن للمعلمين إيجاد أفكار إبداعية؟  حسنًا إذا توفر لديك بعض الوقت  فيمكنك البحث وتفحص  شتى أنواع التمارين السيئة  كالتلوين، وربط النقاط، وملئ الفراغات وغيرها من أوراق العمل المملة الموجودة على مواقع الإنترنت.

هنا أقترح لكم خطة مختلفة، ابدأ مع مقاطع الرسوم المتحركة الأكثر إبداعًا.  يمكن تقديم هذه الفيديوهات القصيرة كمقدمة للدرس، ستكون إضافة رائعة، وفكاهية، وجاذبة للانتباه. لاتحتوي معظم هذه الفيديوهات على كلمات (بما يتوافق مع نموذج روبرت مارزانو للتمثيل غير اللغوي) حتى أنها بالأساس تتناسب مع جميع المستويات وصالحة لمواضيع مختلفة.

 

الرسوم الكرتونية الإبداعية

بداية سوف أتحدث عن مقطع فيديو لاثنين من حيوان "النًو أو ما يعرف أيضاً بالتيتل الأفريقي"، وهما يتأملان أثناء عبورهم للنهر إذ أرى أنه يتضمن دروسًا كثيرةً عن أهمية التفكر قبل إتخاذ القرارات،  وعن فن الإقناع ونقاط الضعف المرتبطة بالطبيعة البشرية، أي"علم الإحياء". قد تساعد سلسلة مقاطع الفيديو المسماة ب "What If Animals Were Round"   المنتجة من“Rollin' Wild" في إثارة خيال الطلاب.  يمكن للمعلمين الاستفادة من العديد من الرسوم المتحركة المنتجة من استديوهات -بيكسار للرسوم المتحركة- واستخدامها لجذب انتباه الطلاب.  من مقاطع بيكسار المفضلة لي مقطعي the old man playing chess و unfriendly birds.

 

صفات المعلمين المبدعين:

إذا نجحت في جذب انتباه الطالب فماذا تفعل بعدها لتحافظ على انتباهم؟ بالتأكيد لدى المعلمين ذي الخبرة القليل من الأدوات والتقنيات البالية الموجودة بسلة المعلم، لكن يُتَوَقع من المعلمين الجدد تبني طرقًا قادرةً على جذب نفس مستوى الاهتمام من الطلاب، باستخدام أدوات من سلتهم شبه الفارغة. أظهرت دراسة أجراها برامويل وآخرون (2011) أن للمعلمين المبدعين طرق عمل متشابهة.

أولاَ- لا يكتفي المعلمون المبدعون بتعلم واستكشاف طرق التعلم المفضلة لهم ولطلابهم، لكنهم أيضًا يحاولون ضبط أدواتهم والتحقق من انسجام طرقهم مع طرق التعلم المفضلة لزملائهم في المهنة. إذ يقوم المعلم المبدع بتعديل أنشطة التعليم الخاصة به بشكل روتيني واقتباس وتبني بعض الاستراتيجيات وطرق التعليم من زملائه المعلمين، بهدف تغطية نقاط معينة من نظرية الذكاءات المتعددة لهاورد غاردن.

بالنسبة لي؛ أستمتع وأبدع عند تدريس مواضيع تثير اهتمامي، مثلاَ: لا أجد صعوبة عند تدريسي فصول تخص شعوب المايا القديمة بمادة التاريخ والثقافة، ويسهل علي البحث عن تمارين وأنشطة تعليمية إبداعية. ففي النهاية؛ المعلمون المبدعون يثمنون التعلم وكذلك علاقاتهم مع طلابهم وزملائهم في العمل وذلك من خلال ربط المواد بتطبيقات من الواقع العملي والحياة مما يثير اهتمام وفضول طلابهم نحو المعرفة، وكذلك يمكنهم التعاون مع معلمين  آخرين في القسم.

 

بناء مجتمع مبدع

واحدة من أكبر الأخطاء التي قد يرتكبها بعض المعلمين الجدد وكذلك أهل الخبرة هي محاولتهم تبني الإبداع بشكل فردي وبدون مشاركة الجميع. قد تلهمك المحاورة وتبادل الخبرات والحوارات مع المعلمين الآخرين حول طرق إشراك الطلاب بتمارين إبداعية للوصول لأفضل الأفكار الإبداعية وتحقيق أفضل التجارب التعليمية. بالإضافة لذلك فالمعلمين غالباَ ما يهملون مناقشة خططهم السنوية مع مدرائهم.

نحن كمعلمين مرتبطين ارتباطَا وثيقَا بكل ما يخص الصفوف الدراسية وأعضاء المدرسة. الإداريين مثلَا يمكنهم مساعدة المعلم المميز لإنجاز مشاريعه التعليمية، لأن علاقات وصلاحيات المسؤول الإداري واسعة وسيعمل بكل سرور كحلقة وصل لمساعدتك في تحقيق أهدافك والوصول للأطراف الأخرى من المجتمع والمنظمة.

لا يمكن أن يتناقض الإبداع مع التعليم فالكلمتين "مبدع" و "معلم" كلمتان مترادفتان. ينبغي على المعلمين أن يكونوا سادة الإبداع، فهم من يمكنهم تحويل أهداف التعليم المملة والرتيبة لأنشطة وتمارين إبداعية تشد وتشرك الطالب ضمن العملية التعليمية.

كما يمكن للمعلمين استلهام الأفكار من غيرهم من المبدعين، ويمكن إيجاد العديد من المصادر و"المشورات" على الإنترنت. وأحد أهم وأقرب المصادر الملهمة للإبداع هم زملائكم المعلمين والإداريين بالغرف والمكاتب المجاورة.

 

المقال الأصلي:

https://www.edutopia.org/blog/creative-teacher-not-oxymoron-ben-johnson

المترجمة: ريوف المطوع

المراجعة: هند الغامدي

تدقيق: منى الحضيف

قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017