تسجيل الدخول
الألوان المضافة في أغذية الأطفال من  الأربعاء, 12 آذار/مارس 2014 23:24

الألوان المضافة هي عبارة عن مواد صناعية يتم إضافتها إلى الأغذية بهدف الحفاظ على الألوان الطبيعية للغذاء التي يتم فقدها خلال عملية التصنيع لإنتاج منتجات جذابة.

وفي عام 1978م بدأت منظمة الصحة العالمية WHO تحقيقاتها بشأن مأمونية مضافات الأغذية بشكل عام والألوان بشكل خاص. وفي السنوات الأخيرة قامت العديد من الدول ومن ضمنها دول الخليج بوضع قوانين للحد من الاستخدام الخاطئ من قبل منتجي الأغذية, على سبيل المثال: دولة الكويت تسمح بإضافة تسعة ألوان صناعية فقط إلى الغذاء بسبب الآثار السمية والسرطانية التي قد تحدث بسبب تلك المواد الصناعية.

وفي عام 2008م قامت دولة الكويت بعمل دراسة علمية على مجموعة من الأطفال (5-14 سنة) لتحديد نوع وكمية الألوان المضافة إلى الأغذية الأكثر استهلاكاً عن طريق هذه الفئة ومقارنتها بالحدود المسموح إضافتها في كل من استراليا, بريطانيا, الهند وأمريكا. وخلصت تلك الدراسة بأن 90% من العينات الغذائية التي تم تحليلها تحتوي على ألوان صناعية مسموح بها ولكن تركيزها أعلى من التراكيز المسموح بها في الدول الأخرى (استراليا, بريطانيا, الهند وأمريكا), بينما 10% من العينات المحللة لا تحتوي على أي ألوان مضافة.

وفي ضوء هذه النتائج, أوصت تلك الدراسة بضرورة عمل التدابير الوقائية من قبل الحكومات والتي تشمل التالي:

  • تعديل الحدود المسموح بها في المواصفات القياسية الخليجية لمضافات الأغذية.
  • تعزيز نظام المراقبة الحكومي على منتجي الأغذية.
  • تحسين الوعي لدى المنتجين والمستهلكين على حد سواء.
قييم هذا الموضوع
(8 أصوات)
د. راشد بن عبدالرحمن العرفج

باحث في مرحلة الدكتوراة في علوم الأغذية والتغذية - متخصص في مجال الجودة - مهتم بالتطوير والتحسين المستمر وتنمية الذات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

موقع الأكاديميون السعوديون © جميع الحقوق محفوظة 2017